المغرب يدعو إلى استراتيجية شاملة ومندمجة لمواجهة الإرهاب في الساحل

موند بريس  :

دعا المغرب السبت بأديس أبابا إلى وضع استراتيجية شاملة ومندمجة قائمة على تضامن فعال بين جميع البلدان الإفريقية من أجل مواجهة التهديد الإرهابي في منطقة الساحل.

وقال الوزير المنتدب لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج محسن الجزولي، خلال اجتماع من مستوى عال لمجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الإفريقي خصص للوضع في الساحل والأزمة الليبية ” علينا وضع استراتيجية شاملة ومندمجة قائمة على تضامن فعال لجميع بلدان القارة من أجل تظافر جهودنا لوقف هذه الظواهر ومنع انتشارها “.

وذكر الوزير المنتدب بأن المغرب عمل دائما على النهوض بمقاربة شاملة ، ومتكاملة مبنية على مبادئ التضامن والاندماج الإقليمي، وعلى ثلاثية الأمن، التنمية، والتكوين.

وأشار في هذا الصدد إلى أن المملكة ” تتقاسم مع أشقائها الأفارقة هذه المقاربة التي لا تقتصر فقط على البعد الأمني والعسكري “، مؤكدا أن هذه المقاربة تشمل أيضا التنمية الاقتصادية والبشرية وكذا الحفاظ على الهوية الثقافية والدينية لساكنة هذه المناطق.

وذكر في هذا السياق بالدعم الذي قدمه المغرب من أجل إنشاء (جي 5 الساحل) بنواكشوط، وتجهيزه، ووضع مناهج التكوين، و تكوين المكونين.

وفي إطار تعبئة الموارد المالية، أبرز الوزير أن المغرب هو البلد الإفريقي الوحيد الذي يساهم ماليا في مختلف محاور المرحلة الأولى 2019 – 2021 من برنامج الاستثمار ذي الأولوية ل(جي 5 الساحل)، وخاصة في مجال الفلاحة، والمشاريع المائية، والتكوين وتعزيز القدرات، مجددا التأكيد على التشبث القوي للمملكة المغربية بمنطقة الساحل.

وقال في هذا الصدد ” روابطنا تاريخية، ثقافية ودينية، والتزامنا راسخ، وصادق وثابت، بالمساهمة في تنمية هذه المنطقة “.

قد يعجبك ايضا
Loading...